النقيب بوعشرين يستجيب لطلب النيابة في ملف دوك صمد بعد ظهور أدلة جديدة تتعلق بحمزة مون بيبي

الأنباء بوست / حسن المولوع

منعطف جديد ستتخذه قضية مايسمى بالحساب الشهير “حمزة مون بيبي “، بعد ظهور الدكتور عبد الصمد بنعلا المعروف اعلاميا ومهنيا ب”دوك صمد ” عبر تقنية فيديو لايف والذي كشف من خلاله مجموعة من الحقائق ،تعتبر في نظر القانون أدلة أو عناصر جديدة لم تكن متوفرة إبان محاكمة بعض الأشخاص ومنهم المغنية الشهيرة دنيا باطما التي تمت تبرئتها من الحساب المذكور ، وهو ما أكده الدكتور بنعلا عبر الفيديو الموجود على قناته على اليوتيوب .

وقدم الدكتور عبد الصمد بنعلا أدلة منطقية تساعد على النبش من جديد في تفاصيل القضية وإعادة فتح التحقيق فيها ، خصوصا بعدما أخلى مسؤولية الفنانة دنيا باطمة في ما حصل معه، معتبرا أنه ليس لديها أي مصلحة في تدميره والحاق الأذى به عن طريق التشهير به، في مقابل ذلك لم يستبعد إمكانية ضلوع سيمو بنبشير وراء ما حدث معه، كما أنه نفى تهمة التشهير به عن شقيقتها ابتسام باطمة، ولم ينفها عن الأشخاص الآخرين المتابعين على خلفية نفس الملف، مشيرا الى أن أشخاصا آخرين لازالوا في حالة سراح ولم يتم ذكر أسمائهم أو التحقيق معهم .

وفي هذا الصدد أفادت مصادر الأنباء بوست أن النقيب السابق عبد اللطيف بوعشرين استجاب لنداء  الدكتور بنعلا ومن المحتمل أنه سينوب عنه بعدما يمكنه من الأدلة، سواء التي كشفها عبر الفيديو او التي لم يكشفها ، وذلك بغاية كشف الحقيقة الغائبة وانصافه جراء ما تعرض له من تشهير واساءات بليغة كانت ستودي بحياته عن طريق اتخاذ قرار الانتحار لو لم يكن يمتلك شخصية قوية منعته من ذلك .

واللافت للنظر أنه قبل ظهور دوك صمد عبر الفيديو وتقديمه لعناصر جديدة ستخلق تطورات مفيدة لإظهار الحقيقية ، كان النقيب بوعشرين قد بدأ في كشف بعض الخيوط حينما استعان برأي استشاري لخبير في الإثبات الرقمي، هذا الرأي قلب موازين الملف ، ما يدل على أنه لو تم التركيز بشكل كبير في رأي الخبير لظهرت الحقيقة وسقط القناع عمن سلكوا سبيل “ضربني وبكى وسبقني واشتكى ” ، ليسقط معهم بيت العنكبوت (…)

جدير بالذكر أن الدكتور عبد الصمد بنعلا طالب بتحديد هوية المسير الحقيقي لحساب حمزة مون بيبي باعتباره فاعلا اصليا، بغض النظر عن المتابعين حاليا في الملف، و أوضح بأن سنتين حبسا لا تساوي شيئا أمام ماتعرض له وماترتب عن ذلك من تشهير في حقه .

ومازال الغموض يلف هذه القضية ولم يعرف لحد الآن صاحب أو أصحاب حساب حمزة مون بيبي الذي كان يتخذ من التشهير وسيلة لتدمير المشاهير في شتى المجالات ، ولعل الأيام القادمة ستكشف العديد من المفاجآت .

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *